الكتابة الإقليمية للحزب بجرسيف تطالب بإنصاف الفلاحين المتضررين من الجفاف

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 28 أكتوبر 2018 - 11:42 مساءً
الكتابة الإقليمية للحزب بجرسيف تطالب بإنصاف الفلاحين المتضررين من الجفاف

عقدت الكتابة الإقليمية للحزب بجرسيف إجتماعا لها يوم أمس السبت 27 أكتوبر، طالبت من خلاله بإنصاف الفلاحين المتضررين من الجفاف، وفيما يلي نص البيان:

الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية
الكتابة الإقليمية لجرسيف

بيـــان

عقدت الكتابة الإقليمية لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بجرسيف اجتماعا بتاريخ يومه السبت 27 أكتوبر 2018 ، مباشرة بعد انتهاء أشغال الندوة الوطنية التي نظمت احتفالا بيوم الوفاء، حول موضوع: “التحولات المجتمعية بالمغرب”، وبعد تداولها في النقط المدرجة ضمن جدول أعمالها، والتطرق إلى ملف تعويضات التأمين الفلاحي، ووقوفه على الأسئلة البرلمانية التي وجهت إلى وزارة الفلاحة في الموضوع والجواب المتعلق بإحداها، واللقاءات التي عقدت على المستوى الجهوي والمركزي، أعلنت ما يلي:
ـ تحيي عاليا ممثلي الهيئات السياسية النقابية والحقوقية والجمعوية والمواقع والصفحات الإعلامية الديمقراطية التي ساهمت في إنجاح أشغال الندوة الوطنية المنظمة احتفالا بيوم الوفاء.
ـ تطالب المصالح المعنية بتوضيح السياق الذي توصل فيه بعض الفلاحين برسم الموسم الفلاحي المنصرم 2016/2017 بالتعويض عن التأمين الفلاحي، ما إن تعلق الأمر بتتبع إجراءات إدارية أم قضائية أم غير ذلك.
ـ تؤكد على أن التعويض المترتب عن التأمين الفلاحي هو حق لجميع الفلاحين البالغ عددهم 2349 فلاحا في إقليم جرسيف، والذين عملوا على تأمين زراعتهم برسم الموسم الفلاحي المنصرم 2016/2017، لدى التعاضدية الفلاحية المغربية للتأمين على مساحة تقدر بحوالي 42900 هكتار.
ـ تطالب بتنفيذ التعهدات الرامية إلى تقديم دعم خاص للفلاحين المتضررين من طرف وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات وكذا التعاضدية الفلاحية المغربية للتأمين، والذي لم يتم لحد الساعة.
ـ يؤكد على أن الإقليم شهد في الآونة الأخيرة توالي سنوات الجفاف، حيث أصبح هذا الأخير (أي الجفاف) ظاهرة بنيوية بسبب تموقعه الجغرافي، وهو الأمر الذي يجعله مستحقا للاستفادة من تعويضات التأمين الفلاحي، بخصوص الموسم الفلاحي 2016/2017.
ـ تطالب بتمكين جميع الفلاحين على مستوى الجماعات المتضررة برسم الموسم الفلاحي 2017/2018 من التعويضات المستحقة لهم ( لمريجة، هوارة أولاد رحو والصباب) بدل إقصاء بعضهم لأسباب مجهولة.
ـ تطالب بالتراجع عن احتساب منتوج متوسط الثلاث سنوات الأخيرة كمعيار لإعلان المناطق المتضررة من الجفاف، على اعتبار أن توالي سنوات الجفاف يجعل المنتوج دائما في نفس مستوى المعيار المذكور، وبالتالي الحرمان الدائم والمستمر من الاستفادة من التأمين الفلاحي، وتؤكد على ضرورة اعتماد معيار علمي دقيق.
ـ تطالب بإجراء الخبرات الميدانية على الأراضي الفلاحية تزامنا مع انطلاق موسم الحصاد، وليس في وقت متقدم (كما وقع خلال الأسبوع الأول من شهر أبريل 2017).
ـ تطالب بجعل لغة تحرير الوثائق والعقود التي تسلم للفلاحين من طرف الوكالة المحلية للتعاضدية الفلاحية المغربية للتأمين هي العربية عملا بمقتضيات الفصل 5 من الدستور الذي يؤكد على أنه ” تظل العربية اللغة الرسمية للدولة”، حتى يتمكن الجميع من الإطلاع على بنودها والآجال الزمنية لتقديم شكايتهم وتعرضاتهم، وكل الحقوق التي تخولها لهم هذه العقود.
عاش الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية،
حزب النضال والصمود، حزب كل القوات الشعبية

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية - جرسيف - الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.